• مؤسس الموقع - د. سعيد المحفوظ    //   مشرف الموقع - أ محمد المحكم      

 

 

الهدف من الموقع

هناك جهودٌ تبذل من بعض المخلصين والغيورين لإخراج أمتنا الإسلامية مما هي فيه الآن من إنهزامية وتشتت ، وعدم إتحاد كلمتها ، إلى العزة والكرامة والتمكين ، ولكن هذه الجهود التي بذلت وما زالت تبذل إلى الآن ، لم تكن في مستوى تطلعات أبناء هذه الأمة ، لأنها لم تحدث الأثر الفعال الذي يروي غليل هذه الأمة .

و يرجع هذا في نظرنا إلى أمرين :

  • الأول : إن هذه الجهود مبعثرة هنا و هناك.
  • الثاني : أنها تصادمت بدل أن تتحد ، وصار الخلاف بينها خلاف تضاد وليس خلاف تنوع

ونظراً لأهمية دورة الغيورين والمصلحين في النهوض بالأمة ، فلا بد من مشاركة الجميع بدءأ بأهل العلم والفكر ، مع الإستمرار في الحوار والمناقشة حتى نصل إلى جميع شرائح المجتمع .

إن الأمة الإسلامية كانت في يوم من الأيام في الآعلى فهوت ، فإذا أردنا الصعود بها علينا أن نعرف كيف سقطت ؟ فإذا عرفنا سبب السقوط سهل علينا إعطاء العلاج المناسب للصعود.السؤال المطروح هو : من أسقط العالم الإسلامي ؟ ومتى بدأ الإنهيار والسقوط ؟
السؤال بصيغة أخرى : كيف سقط العالم الإسلامي ؟ و متى كان ذلك ؟
و ما هي الاسباب التي أدت إلى سقوطه ؟

 

 

 

 

 

 

د. سعيد المحفوظ

تَقرأ أَنَّ تشارلز دارون يقول أن أصل الإنسان حيوان (قرد)؛ فنكفره على كفره. ولكن عندما ترى تصرفات البعض مِنَ المسلمين تتوقف، وتحترم هذه النظرية، التي تأكد لك أن بعض المسلمين عقليته قرد، مع أن القرد من أذكى الحيوانات، وهؤلاء الذين نعنيهم مِنْ أغبى البشر، وليس غبائهم طبيعي بقدر ما هو احتلال خارجي مع قبول داخلي.

اقرأ الكتاب ...